هل يمكن الحصول على حق اللجوء بصفة الشخص فرداً من مجتمع (+LGBTIQ) ؟

قد يكون التعرض للاضطهاد بسبب الميول الجنسية/ الهوية الجنسية، في البلد الأم مؤهلاً للحصول على حق اللجوء أو حماية اللاجئين، أو في حالة الخوف من السجن أو المعاملة اللاإنسانية بسبب الميول / الهوية الجنسية. ومع ذلك، يجب أن يكون الاضطهاد قاسياً للغاية، أي أن الإهانات وما شابهها لا تعتبر سبباً كافياً للجوء. في جلسة الاستماع في (الـ BAMF)، يجب على الشخص إثبات أنه مثلية/ مثلي الجنس، متحول جنسيًا، ثنائي الجنس، أو ذو ميول جنسي مزدوج، وأنه بخطر في الوطن الأم. سينظر مكتب الهجرة في وضع مجتمع (+LGBTQI) في البلد الأصلي أو بلد الإقامة السابق قبل اتخاذ قرار، أي أن فرص الاعتراف بالشخص كطالب لجوء أو لاجئ تعتمد على الوضع مجتمع الميم في البلد الأصلي أو بلد الاقامة وكذلك تعرض الشخص للاضطهاد الشخصي. من المفيد دائماً طلب المشورة مسبقًا من محامٍ أو مركز استشاري متخصص في قضايا (+LGBTIQ). لفعل ذلك يمكن زيارة موقع queer-refugees.de للتعرف على نقطة البداية. يمكن معرفة المزيد حول جلسة الاستماع في قسم "إجراءات اللجوء".

ملاحظة: أثناء جلسة الاستماع، قد يطرح موظفو مكتب الهجرة (الـ BAMF) أسئلة شخصية للغاية حول الميول / الهوية الجنسية بالإضافة إلى أسئلة حول الحياة الجنسية. لكن يمكن للشخص اختيار جنس الموظف/ة لإجراء المقابلة (مع امرأة أو رجل.) بالإضافة إلى ذلك، هناك موظفين مدربين تدريباً خاصاً في الـ BAMF لإجراء جلسة استماع خاصة باللاجئين من مجتمع (+LGBTIQ). لذلك من الجيد اخبار مكتب الهجرة بالتفضيلات عند تسليم طلب اللجوء.

أين يمكن طلب المساعدة أثناء إجراءات اللجوء؟

يمكن دائمًا الاتصال بمركز استشارات (+LGBTQI) للحصول على المساعدة، للبحث عن مراكز الاستشارة بالإمكان زيارة الموقع الالكتروني  queer-refugees.de أو موقع VLSP.

إذا كانت لدى الشخص مشاكل مع زملائه في غرفة السكن أو مع الموظفين في مركز الإقامة، فإنه من المفيد الاتصال بالأخصائيين الاجتماعيين في المركز أو المدير/ة وطلب المساعدة. من حق كل شخص أن يكون قادرًا على العيش في مركز الإيواء دون خوف من التحرش. إذا لم يقدم الأخصائيين الاجتماعيين أو الإدارة المساعدة (أو في حالة كانوا جزءً من المشكلة)، يمكن الاتصال بالمركز الاستشاري في المنطقة - يمكن العثور على أقرب مركز عبر الموقع الإلكتروني queer-refugees.de أو موقع VLSP. يوجد أيضاً في بعض المدن الكبرى مراكز إيواء خاصة للاجئين من فئة (+LGBTQI). يمكن الاستفسار عن ذلك لدى المركز الاستشاري لمعرفة ما إذا كان هناك مثل هذه المراكز.

هل يمكن الانتقال بالرغم من قيود الإقامة (Wohnsitzauflage)؟

بعد الانتقال بالرغم من قيود الإقامة مثل ("Wohnsitzauflage" / "Wohnsitzzuweisung") أمراً صعباً للغاية، لكن يعتمد ذلك على حالة ونوع الإقامة:

طالب/طالبة اللجوء: مع بداية إجراءات اللجوء، يتم تعيين طالبي/طالبات اللجوء في بلديات أو مدن محددة، مع تلقيهم مخصصات طالبي اللجوء من مكتب الرعاية الاجتماعية، يجب من حيث المبدأ، الالتزام بقيود الإقامة (Wohnsitzauflage)، ولا يمكن الانتقال إلى مدينة أخرى إلا في ظل ظروف معينة، كوجود شريك أو طفل قاصر في مدينة أخرى، أو في حال مواجهة عداءً كبيراً في منطقة السكن لدرجة لا يمكن معها البقاء، تعرف هذه بـ "الحالات الصعبة" (Härtefall). يمكن معها تقديم "طلب إعادة التوزيع" (Umverteilungsantrag) إلى مكتب الهجرة. لمعرفة مكتب الهجرة المسؤول يمكنكم زيارة الموقع الالكتروني bamf.de.

هناك حاجة لتقديم أسباب محددة ومفصلة لعدم إمكانية اللاجئ/اللاجئة العيش في المكان الذي عّين فيه. تساعد مراكز الاستشارات الخاصة بمجتمع الميم في تقديم الطلبات، يمكن العثور على مراكز الاستشارة عبر الموقع الالكتروني  queer-refugees.de و موقع VLSP.

من لديه تصريح إقامة متسامح (Duldung): يتم تطبيق قواعد طالبي/ طالبات اللجوء ذاتها.

من لديهم تصريح إقامة: بعد الاعتراف باللجوء يجب، من حيث المبدأ، خلال السنوات الثلاث الأولى، البقاء في المدينة التي تم تعيين اللاجئ/اللاجئة بها مع تلقيهم دعماً من مركز العمل أو مكتب الرعاية الاجتماعية. تسمى هذه اللائحة "تقييد الإقامة" (Wohnsitzzuweisung). حيث لا يمكن الانتقال إلى مدينة أخرى إلا في ظل ظروف معينة. على سبيل المثال، يمكن الانتقال داخل ألمانيا عند البدء بالعمل بدخل شهري 710 يورو كحد أدنى صافي (بعد الضرائب)، أو عند بداية الدراسة الجامعية، أو الالتحاق ببرنامج تدريب مهني. ينطبق ذلك أيضاً على وجود شريك أو طفل قاصر في مدينة أخرى، أو في حال مواجهة عداءً كبيراً في منطقة السكن لدرجة لا يمكن معها البقاء، تعرف هذه بـ "الحالات الصعبة" (Härtefall). يمكن معها تقديم "طلب إعادة التوزيع" (Umverteilungsantrag) إلى مكتب الهجرة. لمعرفة مكتب الهجرة المسؤول يمكنكم زيارة الموقع الالكتروني bamf.de.

هناك حاجة لتقديم أسباب مفصلة محددة حول عدم إمكانية اللاجئ/اللاجئة العيش في المكان الذي عّين فيه. تساعد مراكز الاستشارات الخاصة بمجتمع الميم في تقديم الطلبات، يمكن العثور على مراكز الاستشارة عبر الموقع الالكتروني  queer-refugees.de و موقع VLSP.