فيروس كورونا وآثاره على أوضاع اللاجئين

Menschen mit medizinischen Masken sitzen in einem Warteraum
تحديث 04.08.2022

ما الذي نحتاج إلى معرفته؟

ما يزال فيروس كورونا منشراً في ألمانيا. هذا له آثار كثيرة في الحياة العامة. تتأثر أيضًا العديد من اللوائح والقوانين المهمة للاجئين. هنا يمكن معرفة الكثير من المعلومات حول طلب اللجوء ، أو إجراءات دبلن أو طلبات لم شمل الأسرة أثناء وباء كورونا.

يمكن العثور على معلومات عامة حول السلطات والأسئلة الأخرى حول الحياة العامة في قسم "أثر كورونا على الحياة العامة والتنقّل".

ما الذي نحتاج لمعرفته؟

ما هي الإجراءات التي تم اتخاذها في مراكز الإيواء؟

للأسف، لا يوجد نظام موحد لمرافق الإقامة المشتركة في ألمانيا .إدارة المنشأة ستعلم المقيمين بالطريقة التي  يجري فيها العمل في  مركز الإقامة. إذا كانت هناك مشاكل كبيرة في مركز الإقامة، يمكن الاتصال بمجلس اللاجئين وإبلاغه. يمكن العثور على مجلس اللاجئين المسؤول على  موقع fluechtlingsrat.de.

هل يمكن الحصول على اللقاح دون تأمين صحي؟

التطعيم مجاني ويمكن الحصول عليه في مراكز التطعيم دون الحاجة للتأمين الصحي، أو لبطاقة الهوية، لكن في هذه الحالة لا يمكن الحصول على شهادة تثبت التطعيم.  

في حال الرغبة بالحصول على شهادة تطعيم مع عدم امتلاك أوراق ثبوتية، يمكن في بعض الحالات وخاصةً في المدن الكبيرة إعطاء شهادة تلقي اللقاح دون الكشف عن الهوية وبشكل مجاني. بالإمكان الحصول على معلومات أكثر في مراكز المشورة الخاصة باللاجئين. للبحث عن مركز استشارة من هنا.

يمكن أيضاً الحصول على اللقاح خلال حملات التطعيم التي تقدم في مراكز السكن الخاصة باللاجئين.

هــام: في موعد التطعيم يجب تقديم المعلومات والأوراق المرتبطة بالحالة الصحية والأمراض السابقة، مع التوقيع على إعلان الموافقة. يمكن عبر الروابط التالية إيجاد وثائق اللقاحات من Moderna و Biontech بلغات مختلفة. وأيضاً وثائق AstraZeneca و Johnson & Johnson.

 

هل ما تزال إجراءات الترحيل جارية؟

تجري عمليات الترحيل حاليًا على الرغم من انتشار وباء كورونا العالمي. تعتمد إمكانية الترحيل على روابط الرحلات الحالية وقيود الدخول / الحجر الصحي. عمليات الترحيل في دبلن ممكنة ويتم تنفيذها حاليًا. في حال وجود إمكانية ترحيل ، سيكون من المفيد طلب المشورة، مثلاً يمكن الاتصال بالخط  الساخن لمنظمة ـ Pro Asyl أو مجلس اللاجئين Flüchtlingsrat. أو محامي. مزيد من المعلومات في قسم الترحيل.

هل ما تزال إجراءات دبلن سارية؟

بسبب جائحة كورونا، لم  يكن  هناك أي ترحيلات دبلن إلى دول أوروبية أخرى، لبضعة أشهر في عام 2020.

يرى المكتب الفيدرالي للهجرة واللاجئين (BAMF) حتى الآن أن المواعيد النهائية للترحيل ستتوقف مؤقتًا أثناء وباء كورونا، أي ستستمر بعد ذلك. كان ذلك مثيرا للجدل من الناحية القانونية. قرر كل من الاتحاد الأوروبي ومختلف المحاكم أن المواعيد النهائية للترحيل استمرت خلال وباء كورونا. في بداية شهر آب/أغسطس 2020، قرر المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (BAMF) أن الأشخاص الذين انتهت فترة ترحيلهم في عام 2020 أثناء وباء كورونا والذين لم يشتكوا من قرار دبلن يمكنهم التقدم بطلب للحصول على اللجوء في ألمانيا. لذلك لا يتم ترحيل هؤلاء الأشخاص إلى دولة الاتحاد الأوروبي الأخرى.

الأشخاص الذين يستأنفون حاليًا ضد قرار دبلن لا يتأثرون بهذه اللائحة. يمكن معرفة المزيد عن إجراءات دبلن والخيارات المتاحة في قسم "إجراءات دبلن".

الذين يخضعون لإجراءات دبلن، يمكنهم طلب المشورة من محامٍ أو مركز استشاري. أو من مجلس اللاجئين  Flüchtlingsrat في كل ولاية أو ProAsyl لمساعدتهم في إيجاد محام أو مركز استشاري.

هل ما يزال ممكناً تقديم طلب لجوء؟

نعم. يمكن تقديم طلب اللجوء في المكتب الفرعي للمكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين المسؤول. يجب على الجميع ارتداء الأقنعة والبقاء على مسافة من الآخرين، الحد الأدنى ١،٥ متر. في بعض المكاتب الفرعية، قد يحدث عدم إمكانية تقديم طلب شخصي. في هذه الحالة، يمكن تقديم الطلب كتابةً.

بمجرد التسجيل في مركز استقبال أولي، سيتلقى الشخص إثبات وصول ودعوة إلى مكتب الفرع المسؤول أو - إذا كان عليه تقديم طلب اللجوء كتابيًا - سيتلقى نموذج طلب اللجوء. يجب ملء وتوقيع هذا النموذج. سيتم إرساله بعد ذلك إلى المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين مع نسخة من إثبات الوصول. ثم سيرسل BAMF تصريح إقامة. وسيتلقى الشخص دعوة لحضور جلسة الاستماع عبر البريد. يمكن معرفة المزيد عن ذلك على موقع bamf.de. يمكن العثور على مزيد من المعلومات حول موضوع طلبات اللجوء وجلسات الاستماع في قسم "إجراءات اللجوء".

هل ما تزال الجهات المختصة تعمل في ملفات اللجوء؟

إذا كانت جلسة الاستماع قد عقدت بالفعل، فسوف يواصل المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين  (BAMF)  معالجة طلبات اللجوء بشكل أكبر، وسيتم إرسال جميع الإشعارات - السلبية والإيجابية - مرة أخرى.

من الضروري تفَقُّد البريد بانتظام والتواصل مع محامي أو الخط الساخن لمنظمة Pro Asyl  في حال تلقّي رسالة من السلطات المختصة.

كيف يمكن تمديد تصريح الإقامة المتسامحة (دولدونغ)؟

عندما تنتهي صلاحية تصريح الإقامة المتسامحة، يجب تقديم طلب للحصول على تمديد. على الموقع الإلكتروني لمكتب الهجرة المعني يمكن معرفة ما إذا كان هناك تطبيق متاح على الإنترنت. إذا لم يكن ممكناً العثور على المعلومات المطلوبة، يمكن الاتصال بهم أو كتابة رسالة عبر البريد الإكتروني تتضمن جميع البيانات الشخصية الضرورية الاسم وتاريخ الميلاد وما إلى ذلك (وطلب تمديد)، يمكن العثور على مكتب الهجرة المعني على موقع webgis.bamf.de.

سيقوم مكتب تسجيل الأجانب أولاً بإرسال شهادة تدعى (Fiktionsbescheinigung) عبر البريد. ما يعني أن الإقامة المتسامحة لا تزال صالحة في الوقت الحاضر. عند مواجهة مشاكل في الحصول على الشهادة يمكن طلب المشورة من مركز استشاري خاص باللاجئين. للعثور على مراكز الاستشارة من هنا. معلومات أكثر حول ذلك في قسم (الإقامة المتسامحة/ دولدونغ)

هل ما تزال سارية عملية إجراءات لم الشمل؟ وكيف؟

حالياً، العديد من السفارات إما لا تعمل أو تعمل لساعات محدودة. لذلك، من المتوقع حدوث تأخيرات واسعة النطاق. يمكن التحقق من موقع السفارة الألمانية المناسبة بانتظام لمعرفة المزيد. إذا كانت التأخيرات يمكن أن تؤدي إلى انتهاء الموعد النهائي، فلا يمكن للعائلة تحصيل التأشيرة، أو تنشأ أي مشاكل أخرى، يمكن الاتصال بموظفي خدمة بحث DRK  أو بمحامي..

ملاحظة: المواعيد النهائية القانونية لا تزال سارية. هذا يعني أنه يجب الوفاء بالمواعيد القانونية على الرغم من أزمة كورونا. يمكن معرفة المزيد عن المواعيد القانونية في قسم "لم شمل الأسرة". يمكن إرسال الموعد النهائي إلى مكتب الهجرة عبر الإنترنت على موقع  fap.diplo.de يمكن إرسال الطلب الذي يجب على العائلة تقديمه إلى السفارة ذات الصلة عن طريق الفاكس. يرجى التأكد من الاحتفاظ بتأكيد الإرسال.
إذا كانت العائلة قد حصلت بالفعل على تأشيرة دخول، ولا زالت التأشيرة سارية المفعول فيمكنهم القدوم إلى ألمانيا.

يمكن معرفة المزيد حول هذا الموضوع في قسم "Coronavirus - الحياة العامة والتنقل".

هـــام

في حال الشك بالإصابة بفيروس كورونا ، يجب الاتصال بالطبيب أو الاتصال بالرقم 116117. حيث يمكن تلقي التوجيه حول ما يجب القيام به. لا يجب الذهاب إلى الطبيب تحت أي ظرف من الظروف قبل إجراء مكالمة هاتفية.

Partner-Logos AR

هذا المشروع من قبل :
بتمويل من :