التمييز

ماذا نفعل في حال التعرض للتمييز؟

يحظر في ألمانيا معاملة الناس بتمييز بسبب اختلافهم. ومع ذلك فإن التمييز ما يزال منتشراً في المجتمع ويمارسه العديد من الأشخاص. يمكن التعرض للتميز في نواقع مختلفة: أثناء البحث عن شقة، في العمل، في مكاتب السلطات، المدارس، مكاتب الأطباء، في الطريق أو مع الشرطة. يمكن أن يحدث التمييز في جميع مجالات الحياة. كثيرا ما نسمع أن أشخاصا لم يسمح لهم بدخول ناد ما لأنهم من ذوي الاحتياجات الخاصة! كذلك نساء لا يستطعن العمل لأنهن يرتدين الحجاب! أو أطفال تم التعامل معهم بشكل سيء في المدرسة لأنهم لا يتحدثون الألمانية جيداً! كذلك ممارسات عديدة يقوم بها عناصر الشرطة، مثلاً في وسائل النقل العامة أو أثناء السفر، يقومون بتفتيش شخص فقط لأن بشرته بنية أو سمراء! كذلك كثير من التمييز يتعرض له أصحاب الميول الجنسية المختلفة (مجتمع الميم). مثل هذه التجارب تؤدي إلى الغضب والحزن والشعور بالعجز.

لذلك في هذا القسم نحن نقدم معلومات حول كيف يمكن درء خطر التمييز الذي يمكن أن نتعرض له، كيف ندافع عن أنفسنا، وما هو موقف القانون حيال ذلك.  

لكل فرد في ألمانيا الحق بأن يكون محمياً من التمييز. بغض النظر عن أصله ووضع إقامته أو أي شيء أخر. وهذا أمر راسخ في الدستور الألماني باعتباره أحد حقوق الإنسان. يمكن اتخاذ إجراءات قانونية ضد التمييز.

ما الذي نحتاج إلي معرفته؟

ماذا يعني التمييز؟

متى يمكن وصف سلوك ما بأنه تمييز؟

قانون الحماية من التمييز

كيف يمكن اثبات التعرض للتمييز؟

ما العمل في حال التعرض للتمييز من قبل الشرطة؟

أين يمكن ايجاد المساعدة والدعم؟

كيف يقدم مركز استشارات مكافحة التمييز الدعم؟

ما هو نوع "عدم المساواة" المسموح بها؟

ما هو التمييز اللغوي؟

هـــام

عند الحاجة لاتخاذ إجراء قانوني ضد التمييز، يجب التصرف بسرعة. حيث يجب الإبلاغ عن أي تمييز في العمل أو الحياة اليومية في غضون شهرين. في حال الرغبة بالإبلاغ عن ضباط الشرطة، يجب القيام بذلك في غضون ثلاثة أشهر من تاريخ حدوث واقعة التمييز كحد أقصى.

Aus Gründen der Lesbarkeit wurde im Text die männliche Form gewählt. Dennoch beziehen sich die Angaben auf Angehörige aller Geschlechter.